موقع اممي ثوري ثقافي مناهض للامبريالية ومناصر لقضايا الشعوب حول العالم.

فنزويلا: سيمون بوليفار يحقق انتصارًا تاريخيًا

7
image_pdf

بعد إعلان أكثر من ٨٣% من أصوات الناخبين الفنزويليين؛ تحقق قوى اليسار أكثر من ٦٩% من المقاعد البرلمانية، رغم المصاعب الجمة والحرب الاقتصادي والعقوبات والاجراءات الأمريكية والإمبريالية.


وأعلنت رئيسة المركز الانتخابي: أن الذين شاركوا في العملية الانتخابية وصلت نسبتهم إلى ٣١% من أصل أكثر من ٢٠ مليون مسجلين في سجلات المركز الانتخابي الوطني (CNE)، وأن المنتصر في هذه الانتخابات، هو الشعب الفنزويلي والديمقراطية الفنزويلية.

وأكد وزير الدفاع؛ القائد العام للقوات المسلحة الجنرال باذرينو لوبس: أن الانتخابات جرت في جو من الهدوء والسلام ولم تسجل أي حالة تعكر هذا الجو أو أي علميات تخريب، وشكر القوات المسلحة وكل الذي شاركوا وعملوا على حماية العملية الانتخابية وإنجاحها.

زعماء المعارضة الذين شاركوا في العملية الانتخابية؛ أكدوا: أن البرلمان الجديد، سيعمل على حل المشاكل التي يعاني منها الشعب الفنزويلي، وأن الحوار الداخلي هو الطريق إلى ذلك، واتهموا قيادات زملائهم من قيادات المعارضة، في الخارج بأنهم جزء من المشكلة، وأنهم فاسدين ويعملون لتحقيق أهداف ومصالح شخصية، بدعوتهم للمقاطعة وعدم المشاركة في الانتخابات، وفضلوا الهروب من الواقع وعدم مد يد العون للشعب. وأكدوا أنهم سيعملون على فتح حوار مع الإدارة الأمريكية وكل المشاركين في العقوبات على فنزويلا لإلغائها، لأنها سبب المعاناة والمآسي التي يعاني منها الشعب الفنزويلي.

اقرأ ايضا: فنزويلا انطلاق الانتخابات البرلمانية

 

وكان مادورو دعا المعارضة إلى الاستفادة من هزيمة الرئيس دونالد ترامب في الانتخابات للتخلي عن أجندة التدخل الأميركية في فنزويلا. مطالبًا الإدارة الأميركية الجديدة برئاسة جو بايدن برفع جميعِ العقوبات عن كاراكاس. كما اعتبر تجاهل المعارضة لنتائج الانتخابات البرلمانية خطوة غير دستورية وغير أخلاقية.

المصدر : وكالات

image_pdf
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.