موقع اممي ثوري ثقافي مناهض للامبريالية ومناصر لقضايا الشعوب حول العالم.

الاحتجاجات تتوسع في كردستان العراق : شهيدان و4 جرحى

20
image_pdf

احتجاجًا على تأخر صرف الرواتب والأوضاع المعيشية السيئة التي يمر بها باشور كردستان، تشهد مناطق متفرقة من محافظة السليمانية منذ أسبوع تظاهرات حاشدة، وفي تظاهرات اليوم استشهد اثنان أحدهما طفل برصاص القوى الأمنية.


وخرجت، اليوم، تظاهرة في ناحية تكية التابعة لمدينة السليمانية، أقدم المتظاهرون فيها على حرق مقر الحزب الديمقراطي الكردستاني، وتوجهوا بعد ذلك إلى مقر الاتحاد الوطني الكردستاني.

وبحسب ما نقلته وكالة روج نيوز عن مصادر، فإن القوات الأمنية حاولت تفريق المتظاهرين من خلال إطلاق الرصاص الحي، ما أدى إلى استشهاد متظاهر يبلغ من العمر (28 عامًا) وإصابة 4 آخرين بجروح متفاوتة.

وفي ناحية سيد صادق التابعة لمدينة السليمانية، استشهد طفل يبلغ من العمر (12 عامًا) بعدما استخدمت القوى الأمنية الرصاص الحي لتفريق المتظاهرين اليوم، بحسب روج نيوز.

وانضمت ناحية قلادزي، بيرميكرون، زريان في شارزو، قضاء بنجوين، وقضاء كلار وأهالي بلدة كفري إلى موجة الاحتجاجات التي تشهدها المنطقة.

هذا واستشهد ثلاثة مواطنين وأصيب 52 بجروح متفاوتة في الاحتجاجات التي شهدها باشور كردستان، أمس الإثنين، في محافظتي حلبجة والسليمانية، وذلك إثر قيام القوات الأمنية وحراس المقرات الحزبية إطلاق النار على المتظاهرين.

أقرأ أيضاً : الحكومة العراقية تتجه لغلق ملف النازحين بشكل كامل

المصدر : وكالات

image_pdf
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.