موقع اممي ثوري ثقافي مناهض للامبريالية ومناصر لقضايا الشعوب حول العالم.

​​​​​​​ظريف يعلن العودة إلى الاتفاق النووي في حال رُفِعت العقوبات

7
image_pdf

أعلنت طهران استعدادها للعودة “تلقائيًّا” إلى التزاماتها بالاتفاق النووي، في حال رفع الرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن العقوبات التي فرضها سلفه دونالد ترامب إبان انسحابه من الاتفاق عام 2018.

وقال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف الأربعاء بشأن الاتفاق النووي: “ثمة أمر يمكن القيام به بشكل تلقائي ولا يحتاج الى أي شروط أو تفاوض، تنفذ الولايات المتحدة التزاماتها بموجب القرار 2231، ونحن ننفذ التزاماتنا بموجب خطة العمل الشاملة المشتركة”.

وأضاف في مقابلة مع صحيفة “إيران”: “هذا الأمر لا يحتاج الى أي مفاوضات أو شروط، ويمكن القيام به”.

ووعد الرئيس الأمريكي المنتخب، جو بايدن، بالتحرك نحو الانضمام إلى الاتفاق النووي مع إيران إذا ما عادت للامتثال، لكن بايدن أوضح أيضًا أن تنفيذ هذه الخطوة صعب للغاية.

ووجد ظريف أن رغبة بايدن في العودة الى الاتفاق أمر “جيد جدًّا”، وشدد على أنه “في حال عادت واشنطن إلى التزاماتها، ما سنقوم به سيكون سريعًا، وهذا يعني أننا سنعود إلى التزاماتنا، وهذا الأمر لا يحتاج إلى تفاوض”.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد قرر عام 2018 الانسحاب من الاتفاق النووي مع إيران، وفرضَ إثر ذلك العقوبات الاقتصادية على طهران.

ويشار إلى أن الاتفاق المبرم بين إيران من جهة، وكل من الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا والصين وروسيا وألمانيا من جهة أخرى، أتاح رفع العقوبات المفروضة على إيران، مقابل خفض أنشطتها النووية.

أقرأ أيضاً : ما الذي تحققه روسيا من وجودها العسكري على شواطئ المحيط الهندي

المصدر : وكالات

image_pdf
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.