موقع اممي ثوري ثقافي مناهض للامبريالية ومناصر لقضايا الشعوب حول العالم.

الجيش السوري يرصد تحركات مسلحي “حراس الدين” ويشتبك معهم في سهل الغاب

40
image_pdf

رصدت وحدات الجيش السوري على محور سهل الغاب بريف حماة الشرقي الغربي تحركات مجموعة مسلحة حاولت الاعتداء على نقاط الجيش وتم التصدي لها.

وقال مصدر ميدانيأن وحدات الجيش اشتبكت مع مسلحي تنظيم “حراس الدين” على محور سهل الغاب، وتم رصد تحركاتهم واستهدافهم بسلسلة من الضربات المدفعية المركّزة.

وأوضح المصدر أن قرية “المنارة” في سهل الغاب شهدت صباح اليوم اشتباكات عنيفة بين عناصر الجيش السوري، وعناصر التنظيم المتطرف، تزامن مع قصف سلاح المدفعية لنقاط المسلحين في قرية “العنكاوي” و “القاهرة” و “قليدين” بريف حماة الشمالي الغربي، مؤكداً أن الاشتباكات لم تسفر عن أي تغيير في خارطة السيطرة وأن المعلومات التي تتداولها تنسيقيات المسلحين حول سيطرتهم على عدد من القرى، عارية عن الصحة.

وسبق أن وقعت يوم أمس اشتباكات على محاور ريف إدلب الجنوبي، لا سيما محور”سراقب-معارة عليا” إثر محاولة المسلحين التسلل إلى مواقع الجيش السوري قبل أن يتم رصدهم وإحباط هجماتهم وتكبيدهم خسائر في العناصر والعتاد.

وتأتي هذه الخروقات لنظام وقف إطلاق النار، بعد فترة من الهدوء العام خلال الفترة الماضية على محاور القتال، وخاصة بعد توقيع اتفاق “موسكو” بين الجانبين الروسي والتركي في آذار الماضي، إلا أن بعض التنظيمات المسلحة سبق وأعلنت رفضها للاتفاق وعدم التزامها به، وأبرزها “جبهة النصرة” وتنظيم “حراس الدين” الذي شنَّ هجوم اليوم.

وبحسب اتفاق “موسكو” فإن على تركيا أن تقوم بإبعاد عناصر التنظيمات المتطرفة عن جانبي طريق “حلب-اللاذقية” الدولي، وتضمن التزامهم بوقف كامل لإطلاق النار، وتقوم بتسيير دوريات مشتركة مع القوات الروسية على كامل الطريق الدولي، الأمر الذي لم تنفّذه أنقرة حتى الآن.

 

المصدر : المركز السوري للتوثيق

image_pdf
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.