قال عضو اللجنة التنفيذية لمنظومة المجتمع الكردستاني مصطفى قره سو إن مراكز الحرب الخاصة التابعة لحكومة العدالة والتنمية أظهرت الكثير من التحليلات حول زيارة أوجلان الأخيرة بهدف الضغط على الكرد لتغيير مواقفهم.