موقع اممي ثوري ثقافي مناهض للامبريالية ومناصر لقضايا الشعوب حول العالم.

عناوين الصحف العربية الصادرة صباح اليوم الأحد”2019/5/19

51
image_pdf

تناولت الصحف الصادرة هذا الأسبوع تأزم الوضع في إدلب وفقدان تركيا توازنها في سوريا، إلى جانب تمديد الاتحاد الأوربي عقوباته على النظام السوري، والاحتجاجات الجزائرية والسودانية والعقوبات الأمريكية على إيران وغيرها.

العرب: عملية إدلب العسكرية تفقد تركيا توازنها في سوريا

تناولت مجمل الصحف الصادرة خلال هذا الأسبوع في الشأن السوري عدة مواضيع مهمة ومنها الوضع في إدلب حيث قالت صحيفة العرب “كثفت تركيا من اتصالاتها في الساعات الماضية بالجانب الروسي، في ما بدا محاولة للتوصل إلى وقف لإطلاق النار في إدلب ومحيطها، في ظل تقدم وُصف بالمهم للقوات الحكومية المدعومة بغطاء جوي روسي لاختراق دفاعات الجماعات الجهادية التي تقودها جبهة فتح الشام في الجزء الجنوبي من المحافظة، وأحرز الجيش السوري تقدماً لافتاً في ريف حماة الشمالي حيث سيطر على قرى وبلدات عدة أبرزها كفرنبودة، وبات على أعتاب الحدود الإدارية لإدلب من الجهة الجنوبية، وبعيداً بضعة كيلومترات فقط عن نقاط المراقبة التركية، وبالتوازي مع محاولة اختراق الجبهة الجنوبية لإدلب من ريف حماة الشمالي عمد الجيش في اليومين الماضيين إلى فتح جبهة جديدة، في ريف اللاذقية الشمالي الشرقي”.

ويرى مراقبون “أن تركيا رغم التصريحات والتحركات التي تقوم بها إلا أنها ليست في موقع يخول لها إجبار دمشق ومن خلفها موسكو على وقف عملياتهما في إدلب، ويلفت هؤلاء إلى أن تركيا ستسعى جاهدة لاستغلال الظرف بمقايضة الجانب الروسي بوقف الدعم تدريجيا عن الفصائل المعارضة والجهادية، مقابل تحصيل بعض المكاسب كدعم خططها في شرق الفرات ضد وحدات حماية الشعب الكردي”.

القدس العربي: سوريا: أكثر من نصف مليون نازح جراء التصعيد العسكري للنظام وحلفائه في إدلب وحماة

ومن جانبها قالت صحيفة القدس العربي “تسبب قصف النظام السوري وروسيا والمجموعات التابعة لإيران، لمنطقة «خفض التصعيد»، بنزوح أكثر من نصف مليون مدني عن مدنهم وقراهم وبلداتهم، منذ اتفاق «سوتشي» في أيلول/ سبتمبر الماضي، ولجأ أغلب النازحين إلى المخيمات القريبة من الحدود السورية – التركية، في بلدات أطمة، وقاح، ودير حسن، وكفر لوسين، وغيرها، إلى جانب القرى والبلدات المحيطة بنقاط المراقبة التركية في «خفض التصعيد». ويعيش النازحون ظروفاً صعبة للغاية، في ظل نقص كبير في المساعدات، وعجز المنظمات عن الاستجابة للعدد الهائل منهم”.

البيان: «سوريا الديمقراطية» تلاحق فلول «داعش» في دير الزور

وفيما يخص ملاحقة خلايا داعش قالت صحيفة  البيان “دشّنت قوات سوريا الديمقراطية، حملة عسكرية ضد الخلايا النائمة لتنظيم داعش، في الريف الشمالي لدير الزور في شرقي سوريا. وقال بيان صادر عن قوات سوريا الديمقراطية، إن الحملة أدت حتى الآن إلى القبض على 20 مسلحاً على الأقل، واكتشاف مخابئ، ونفقين يستخدمان لإخفاء الذخيرة والأسلحة قرب قرية الشحيل.

وأضافت في بيان: «بدأت قواتنا حملة تمشيط في محيط بلدة الشحيلى، تم اعتقال 20 إرهابياً، وكشف مخابئ، ونفقين كان يستخدمها الإرهابيون لشن الهجمات، بالإضافة لمصادرة كميات من السلاح والذخيرة»”.

الحياة: الاتحاد الأوروبي يمدد لسنة عقوباته على النظام السوري

وفي شأن سوري آخر، قالت صحيفة  الحياة “قررت الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي الجمعة تمديد العقوبات المفروضة على النظام السوري حتى 1 حزيران (يونيو) العام 2020، لكن اللائحة السوداء خُفضت مع شطب أسماء خمسة أشخاص وكيانين، وأعلن مجلس الاتحاد الأوروبي في بيان أن «الاتحاد الأوروبي قرر الإبقاء على القيود المفروضة على النظام السوري وهؤلاء الذين يدعمونه نظراً لاستمرار ممارسة القمع بحق المدنيين»”.

العرب: عادل عبد المهدي يقايض الأتراك: بعشيقة مقابل الماء

وفي الشأن العراقي تطرقت صحيفة العرب خلال هذا الأسبوع إلى زيارة عبد المهدي إلى تركيا ونقلت عن مصادر سياسية عراقية “أن جدول أعمال زيارة رئيس الوزراء عادل عبد المهدي إلى تركيا، التي بدأها الأربعاء، يتضمن بنداً رئيسياً بشأن مقايضة الوجود العسكري التركي في العراق بالماء، مؤكدة أن موعد الزيارة كان محدّداً قبل مرحلة التصعيد الحالي بين الولايات المتحدة وإيران، ورغم عبور نهري دجلة والفرات بالأراضي العراقية، فإنّ المياه بدأت خلال السنوات الماضية تتحوّل إلى معضلة تتضافر كلّ صيف مع معضلة الكهرباء لتوقد الاحتجاجات في الشوارع. واتخذت الحكومة العراقية سلسلة من الإجراءات للحدّ من إشكالية تزويد السكان بالكهرباء، ويبدو أن رئيس الوزراء بصدد استغلال زيارته لأنقرة لاستكمال حل الشق الثاني من المشكلة والمتعلّق بالمياه بهدف تحصين حكومته من غضب الشارع”.

القدس العربي: الجزائر: القضاء يستدعي عشرات المسؤولين في تهم بقضايا فساد

جزائرياً، قالت صحيفة القدس العربي “كشفت مصادر مغادرة رئيس الوزراء الجزائري السابق، أحمد أويحيى، الأربعاء، رسمياً، مقر سكناه في إقامة الدولة «الساحل» (نادي الصنوبر البحري)، استجابة للأوامر التي وصلته رفقة عدد كبير من الشخصيات السامية بضرورة المغادرة قبل منتصف شهر رمضان، وقالت الصحيفة إن الإجراء سيشمل وزراء سابقين، ورؤساء أحزاب، وجنرالات متقاعدين، ومدراء مؤسسات عمومية، وشخصيات أخرى، ونقلت «البلاد» عن مصادرها أن أويحيى كلّف شركة خاصة بالقيام بترحيل الأثاث والأغراض المنزلية والمحتويات بعد 25 سنة من سكن الإقامة الفاخرة”.

الحياة: المتظاهرون يزيلون المتاريس في الخرطوم ويطالبون الجيش باستئناف التفاوض

وفي الشأن السوداني قالت صحيفة الحياة “بدأ مئات المتظاهرين الجمعة إزالة المتاريس والركام حول مقر اعتصامهم في الخرطوم، بعدما طالب المجلس العسكري الحاكم بإزالة الحواجز التي أعاقت حركة السير في بعض أجزاء العاصمة قبل استئناف التفاوض حول العملية الانتقالية، وعلّق المجلس العسكري الحاكم الأربعاء المحادثات مع قادة التظاهرات لمدة 72 ساعة، بعد ما صمّم أن الأمن تدهور في العاصمة حيث أقام المتظاهرون متاريس في شوارع عدة، ويأتي قرار المجلس فيما كان من المفترض أن يلتقي قادة المجلس العسكري وقادة التظاهرات لوضع التصور النهائي للمجلس الجديد الذي سيتولى شؤون السودان في مرحلة انتقالية تستمر ثلاث سنوات”.

العرب: مناورات تركية ترفع من منسوب التوتر في البحر المتوسط

وفي الشأن التركي قالت صحيفة العرب “في خضم المواقف الدولية الرافضة لأعمال التنقيب التركية غير القانونية عن الغاز قرب السواحل القبرصية، قررت أنقرة أن تجري مناورات بحرية ضخمة، تحمل اسم “ذئب البحر 2019“، في خطوة تكشف حالة إفلاس السياسة التركية التي تم تهميشها في الترتيبات الإقليمية الجديدة.

وتزيد أنقرة عبر هذه المناورات منسوب التوتر في المتوسط من خلال إصرارها على استفزاز الأطراف الدولية التي حذّرتها في وقت سابق من مغبّة التنقيب عن الغاز الطبيعي في المياه القبرصية. وكان الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة أعربا عن “قلقهما” من نية أنقرة إطلاق عمليات تنقيب في “المنطقة الاقتصادية الخالصة لقبرص”.

الشرق الأوسط: واشنطن تتوعد منتهكي عقوباتها على طهران

وبالنسبة للعقوبات الأمريكية على إيران نقلت صحيفة الشرق الأوسط عن المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية ، إن الولايات المتحدة تأخذ على محمل الجد الانتهاكات المزعومة للعقوبات على إيران وستتخذ إجراء إذا لزم الأمر. جاء ذلك رداً على سؤال بشأن ناقلة تقوم بتفريغ زيت وقود إيراني في ميناء صيني، وكانت وكالة رويترز ذكرت أول من أمس أن ناقلة تحمل نحو 130 ألف طن من زيت الوقود الإيراني أفرغت شحنتها في صهاريج للتخزين بالقرب من مدينة تشوشان الصينية”.

 

المصدر : وكالات + صحف عربية + هاوار

image_pdf
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.