موقع اممي ثوري ثقافي مناهض للامبريالية ومناصر لقضايا الشعوب حول العالم.

الشهيد الأممي باران سرحد يوارى الثرى بمراسم مهيبة

33
image_pdf

شيّع اليوم المئات من أهالي مدينة سري كانيه – شمال شرق سورية، جثمان الشهيد باران سرحد القيادي في الحزب الماركسي اللينيني (MLKP)، الذي استشهد جراء انفجار عبوة ناسفة استهدفت سيارته من قبل الخلايا النائمة، على مدخل مدينة سري كانيه القادم من جهة الحسكة ، وذلك بتاريخ 23 آذار 2019.

وتجمع المئات من أهالي المدينة في مشفى روج في مركز المدينة، بالإضافة إلى العشرات من مقاتلي الحزب الماركسي اللينيني، قوات الأمن الداخلي ووحدات الشعب والمرأة، لاستلام نعش الشهيد، رافعين أعلام وحدات حماية الشعب والمرأة وحزب (MLKP)، ومن هناك  توجهوا نحو مزار الشهداء سيراً على الأقدام ، وسط ترديد الشعارات التي تمجد الشهداء، وزغاريد الأمهات.

وفي المزار بدأت المراسم بتقديم عرض عسكري من قبل مقاتلي وحدات حماية الشعب والمرأة، تزامناً مع هطول الأمطار، تلاه إلقاء العديد من الكلمات من قبل الإداري في مجلس عوائل الشهداء محمد خطيب، القيادية في الحزب الماركسي اللينيني فيان آسيان، القيادي في وحدات حماية الشعب علي شير دانيز، القيادي جميل تيكو القيادي في الحزب الشيوعي الماركسي اللينيني التركي – TIKKO  والقيادية في الحزب الشيوعي (DKP BIRLIK) جران غونيش، القيادي في حزب (DKP BOK) توفان بيركلاش، القيادية في مجلس حرس الخابور الآشوري (M.N.K)  مادلين خميس، الإدارية في مجلس شهداء الخابور جميله كاكو، والإداري في مؤسسة اتحاد الشعوب ومساندتها في إقليم الجزيرة محمد قاسم.

واستذكرت الكلمات جميع شهداء الحرية الذين استشهدوا في خطوط جبهات القتال الأمامية للدفاع عن أرضهم وشرفهم، وعزت الكلمات ذوي الشهيد باران سرحد،وفي الختام رفع جثمان الشهيد باران على أكتاف رفاق دربه ليواره الثرى في مقبرة الشهداء بمدينة  – سري كانيه .

المصدر  : هاوار – الصور – المكتب الإعلامي – الجبهة الثورية في الشرق الأوسط

image_pdf
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.