وأصدرت منسقية المجتمع الإيزيدي اليوم بياناً كتابياً، حول قصف طائرات جيش الاحتلال التركي لمنطقة شنكال يوم أمس.

وجاء في نص البيان:

“في الـ 15 من آب 2018، استشهد عضو منسقية المجتمع الإيزيدي  إسماعيل أوزدن الاسم الحركي زكي شنكالي عندما كان عائداً من مراسم الذكرى السنوية لمجزرة قرية كوجو، قرابة الساعة الـ 16:00، أثر قصف تعرضت له المنطقة من قبل طائرات جيش الاحتلال التركي”.

وفي نهاية البيان أوضحت المنسقية بأنه سيتم الإدلاء ببيان تفصيلي حول الموضوع، وذلك في الساعة الـ 18:00 من مساء اليوم.