موقع اممي ثوري ثقافي مناهض للامبريالية ومناصر لقضايا الشعوب حول العالم.

عناوين الصحف الصادرة صباح اليوم الأربعاء ” 2018/7/4 “

215
image_pdf

عناوين الصحف | استأنفت روسيا المفاوضات مع المجموعات المسلحة في الجنوب السوري من أجل نقل سيطرة تلك البلدات إلى قوات النظام لقاء تسليم تلك المجموعات لأسلحتها الثقيلة، في حين بدأ الفرز اليدوي للأصوات في الانتخابات التشريعية العراقية، وفي الوقت الذي تدرس فيه الإدارة الأمريكية تصنيف الحرس الثوري الإيراني في قائمة الإرهاب، تخشى أوروبا من أن يقدم دونالد ترامب تنازلات لفلاديمير بوتين في القمة التي تجمعهما منتصف الشهر الجاري.

روسيا تستأنف المفاوضات مع مسلحي الجنوب

وفي الشأن السوري، تطرقت الصحف إلى موضوع الجنوب السوري وفي هذا السياق عنونت صحيفة الشرق الأوسط “قوات النظام السوري تقترب من حدود الأردن”، فيما عنونت صحيفة الحياة “استئناف المفاوضات بين المعارضة والروس على كل الجنوب السوري”.

وقالت الصحيفة “في حين شهدت معظم المناطق الشرقية في ريف درعا الشرقي هدوءاً حذراً، جدد النظام السوري محاولاته اقتحام مدينة طفس في الريف الغربي من محورين لفصلها عن مدينة نوى. واستأنفت فصائل الجنوب المفاوضات مع الجانب الروسي في مدينة بصرى الشام بعد تعليقها سابقاً بسبب «شروط روسية مذلة»، في وقت أثار انتشار قوات النظام في مدن وبلدات المسيفرة والجيزة والسهوة وكحيل، خيبة للداعين إلى المصالحات مع النظام لتناقضها مع الاتفاقات”.

الأمم المتحدة تحث الأردن على فتح أبوابها أمام نازحي الجنوب

وفي سياق متصل عنونت صحيفة القدس العربي “بعد أكبر حركة نزوح تشهدها البلاد ووسط رفض عمان… دعوات «أممية» لفتح الحدود الأردنية أمام 330 ألف سوري”، أما صحيفة العرب فعنونت “ضغوط على الأردن لفتح حدوده أمام الآلاف من نازحي درعا”.

وقالت الصحيفة “يواجه الأردن ضغوطاً متزايدة لفتح حدوده أمام الآلاف من النازحين الذين فروا من العمليات العسكرية التي يشنها الجيش السوري في محافظة درعا الجنوبية صوب أراضي المملكة. وحثّ مكتب المفوّض السامي لحقوق الإنسان بالأمم المتحدة والمفوضية العليا لشؤون اللاجئين الأردن الثلاثاء على فتح حدوده أمام النازحين الفارّين من معارك درعا”.

انفجارات في مستودعات ذخيرة شمال درعا

وفي الأوضاع الميدانية السورية، عنونت صحيفة الحياة “«داعش» يعلن مقتل نجل زعيمه أبو بكر البغدادي في سورية”، فيما عنونت الشرق الأوسط “لبنان يجمد قرار إخلاء المخيمات الإسمنتية للسوريين في عرسال”، وبدورها عنونت صحيفة القدس العربي “سوريا: انفجارات في مخازن أسلحة لإيران… والنظام ينشر أسلاكا شائكة على حدود لبنان”.

وقالت الصحيفة “هزت أمس عدة انفجارات بلدة محجة في ريف محافظة درعا جنوب سوريا. وقالت مصادر في المعارضة السورية إن «انفجارات قوية جداً هزت بلدة محجة (45 كم شمال مدينة درعا) مصدرها مستودعات أسلحة شرقي جسر محجة تخضع لسيطرة القوات الحكومية وتتخذها قوات إيرانية ومقاتلو حزب الله مقراً لها». وأكدت المصادر أن «المستودعات تعرضت على الأغلب لقصف صاروخي وربما قصف جوي إسرائيلي باعتبارها بعيدة عن مناطق سيطرة المعارضة السورية». ومن جهة أخرى نشر الجيش السوري أسلاكاً شائكة على نقاط حدودية بين لبنان وسوريا في جوار معبر مطربة المجاور لبلدة القصر، لمنع الانتقال سيراً على الأقدام”.

العد اليدوي للأصوات يبدأ من كركوك

وفي الشأن العراقي عنونت صحيفة الشرق الأوسط “ماراثون العد اليدوي للأصوات الانتخابية في العراق يبدأ من كركوك” وقالت الصحيفة “بدأت مفوضية الانتخابات المستقلة العراقية، أمس، عمليات العد والفرز اليدوي الجزئي لصناديق اقتراع الانتخابات التي جرت في 12 مايو (أيار) الماضي، بناء على التعديل الثالث لقانون الانتخابات الذي أقره مجلس النواب في 6 يونيو (حزيران) الماضي وذكر الناطق الرسمي باسم المفوضية العليا المستقلة للانتخابات، القاضي ليث جبر حمزة في بيان، أمس، أن «عمليات العد والفرز بدأت هذا اليوم (الثلاثاء) في مركز العد والفرز في محافظة كركوك”.

ارتفاع التوتر بين الحشد الشعبي والجيش العراقي

وفي شأن عراقي آخر عنونت صحيفة العرب “الحشد الشعبي يرفع درجة التوتر مع الجيش العراقي” وقالت الصحيفة “ارتفعت “درجة توتر” في العلاقة بين المؤسسة العسكرية الرسمية في العراق وقيادات فصائل محلية مسلحة موالية لإيران تعمل ضمن قوات الحشد الشعبي، مع نهاية العمليات العسكرية الكبيرة ضد تنظيم داعش في أرجاء البلاد، فيما يلقي التوتر المتصاعد بين الولايات المتحدة وإيران بالمزيد من الضغط على هذه العلاقة”.

تفاهم بين القوات والوطني الحر على التهدئة تمهيداً لحل العقدة المسيحية

وفي الشأن اللبناني عنونت صحيفة الشرق الأوسط “«القوات» و«الوطني الحر» يتفقان على التهدئة تمهيداً لحل «العقدة المسيحية»” وقالت الصحيفة “اتفق «التيار الوطني الحر» وحزب «القوات اللبنانية» على التهدئة تمهيداً لحل «العقدة المسيحية» التي تعد أبرز العقد التي لا تزال تؤخر تأليف الحكومة. فبعد الاجتماع الذي عقده رئيس «القوات» سمير جعجع مع رئيس الجمهورية العماد ميشال عون مساء الاثنين، التقى يوم أمس الثلاثاء رئيس تكتل «لبنان القوي» وزير الخارجية في حكومة تصريف الأعمال جبران باسيل بوزير الإعلام في الحكومة نفسها ملحم الرياشي، موفداً من جعجع”.

واشنطن توشك على تصنيف الحرس الثوري منظمة إرهابية

وفي الشأن الإيراني عنونت صحيفة العرب “الولايات المتحدة على وشك تصنيف الحرس الثوري منظمة إرهابية” وقالت الصحيفة “قالت مصادر أميركية أن إدارة الرئيس دونالد ترامب باتت تفكر بتصنيف الحرس الثوري الإيراني منظمة إرهابية، ضمن محاولات مضاعفة الضغوط التي تمارسها الولايات المتحدة لعزل إيران على الساحة الدولية”.

وأوضحت الصحيفة “تشهد أروقة المؤسسات الأميركية الحساسة انقلاباً في وجهات النظر في ما يتعلق بموقف الإدارة من الحرس الثوري، إذ كان المسؤولون الأميركيون يخشون على الدوام من أن يؤدي مثل هذا القرار إلى تعريض القوات والسفارات الأميركية في الخارج إلى أعمال انتقامية من قبل إيران”.

غموض يحيط بقمة ترامب بوتين وأوروبا تخش من تنازلات

وفي شأن القمة المنتظرة بين ترامب وبوتين عنونت صحيفة العرب أيضاً “قمة ترامب وبوتين: أوروبا تخشى الكثير من التنازلات” وقالت الصحيفة “تكثف العواصم الأوروبية من اتصالاتها على ضوء التطور المتعلق بالقمة التي ستجمع الرئيس الأميركي دونالد ترامب بالرئيس الروسي فلاديمير بوتين في هلسنكي في 16 من شهر يوليو”.

وأوضحت الصحيفة “تأتي التحركات الأوروبية وسط غموض يحيط بالقمة وتكهنات حول ما ستطرحه من ملفات وحلول لها، من سوريا إلى أوكرانيا وإيران وكتبت صحيفة التايمز البريطانية الثلاثاء قائلة إن الغرب يخشى الكثير من التنازلات الجادة، التي يمكن للرئيس الأميركي أن يتخذها في قمة هلسنكي. وترى بعض الآراء الغربية أن ترامب استطاع التغلب على معاندة أميركية داخلية بشأن التقارب مع روسيا بحيث باتت المؤسسات الأميركية تسعى أيضاً بنفس الاتجاه”.

هنية في زيارة أخرى إلى مصر

وفي الشأن الفلسطيني عنونت صحيفة العرب “القاهرة تضغط على حماس للمشاركة في حكومة فياض”، فيما عنونت الشرق الأوسط “القاهرة تدعو ((حماس)) إلى مباحثات بشأن المصالحة”، وقالت الصحيفة “دعا جهاز المخابرات المصرية، رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية، لزيارة مصر خلال أيام، من أجل التباحث في شؤون مختلفة، أهمها المصالحة الفلسطينية المتعثرة، وأكدت مصادر متعددة في «حماس»، أن هنية تلقى دعوة من أجل زيارة وفد قيادي من الحركة، العاصمة المصرية. كما توقعت المصادر أن تتم الزيارة في أسرع وقت، «ربما الأسبوع القادم»”.

 

المصدر : وكالات + هاوار

image_pdf
قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.