موقع اممي ثوري ثقافي مناهض للامبريالية ومناصر لقضايا الشعوب حول العالم.

ضريح لعبد الكريم قاسم في ذكرى ثورة”14 تموز”

287
image_pdf

بغداد | أقام موالون لعبد الكريم قاسم، وهو أول رئيس وزراء للعراق بعد الإطاحة بالحُكم الملكي في 14 يوليو 1958، ضريحا له في العاصمة العراقية بغداد، رغم اختفاء جثمانه منذ عقود.

ورأى محمد حليم، أحد أتباع هذا التيار لـRT، أن من الضروري وجود ضريح لقاسم في العراق، كي تتعرف الأجيال المقبلة على هذه الشخصية الوطنية.

وأضاف “عند الافتتاح طالبنا الحكومة العراقية بضرورة العمل على توسعة هذا الضريح والاهتمام به، كونه يعود لرمز عراقي عمل لخدمة العراقيين خلال السنوات التي ترأس فيها الحكومة” 1958-1963.

وكتب أتباع التيار القاسمي على الراية التي كانوا يحملونها أثناء مراسم الافتتاح (السلام عليك أيها الزعيم الصالح)، وبُني الضريح بطريقة بدائية في منطقة المعامل ببغداد.

 

المصدر : RT

image_pdf
قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.