موقع اممي ثوري ثقافي مناهض للامبريالية ومناصر لقضايا الشعوب حول العالم.

عناوين الصحف الصادرة صباح اليوم السبت ” 2018/6/23 “

223
image_pdf

عناوين الصحف || في وقت يصعّد فيه النظام السوري عسكرياً بالجنوب، طالب الأمين العام للأمم المتحدة بإنهاء فوري للتصعيد في هذه المنطقة، كما زار وفد رفيع المستوى من التحالف الدولي ضد داعش مدينة منبج، وطمأن بأن تركيا لن تدخل منبج وأن التحالف مستمر بدعم المدينة والقوات التي حررتها، ومع اقتراب الانتخابات التركية المقرر إجراءها غداً الأحد، بات رجب طيب أردوغان وحيداً في مواجهة الأمة التركية كلها التي تمثلها أحزاب المعارضة.

دعوات لإنهاء التصعيد جنوب سوريا والنظام يختبر التهديدات الأمريكية

وفي الشأن السوري، ركزت الصحف العربية الصادرة اليوم على موضوع الجنوب السوري، وفي هذا السياق عنونت صحيفة القدس العربي “النظام السوري يصعّد عسكرياً في درعا ، بينما عنونت الحياة “مساع أردنية للحفاظ على «خفض التوتر» جنوب سورية” فيما عنونت الشرق الأوسط “غوتيريش يطالب بإنهاء فوري للتصعيد العسكري جنوب سوريا”.

وقالت الصحيفة “قال ستيفان دوجاريك المتحدث باسم أنطونيو غوتيريش الأمين العام للأمم المتحدة يوم أمس (الجمعة)، إن غوتيريش دعا إلى وقف فوري للتصعيد العسكري في جنوب غرب سوريا، وذلك بعد أن صعدت القوات الحكومية هجومها على مناطق لقوات المعارضة هذا الأسبوع. وقال دوجاريك في بيان، إن “هذه الهجمات أسفرت عن تشريد آلاف المدنيين الذين يتجه أغلبهم صوب الحدود الأردنية. ويشعر الأمين العام أيضاً بقلق من المخاطر الكبيرة التي تشكلها تلك الهجمات على أمن المنطقة”.

وفي ذات السياق عنونت صحيفة العرب “الأسد يختبر في درعا جدية تهديدات واشنطن”، وقالت الصحيفة “يستغل الرئيس السوري بشار الأسد الانشغال الدولي بملفات متعددة لتحقيق مكاسب على الجبهة الجنوبية وكسر اتفاقيات مناطق خفض التوتر التي ترعى بعضها الولايات المتحدة وتهدد بالرد على محاولات خرقها. كما يستفيد من التعاطي الأردني الهادئ ورغبة عمان في تشجيع حل سياسي بين فرقاء الأزمة بما يساعد على عودة مئات الآلاف من اللاجئين السوريين إلى بلادهم”.

الأتراك لن يدخلوا منبج

وفيما يخص الأوضاع في مدينة منبج والادعاءات التركية بدخولها، عنونت صحيفة الحياة “وفد أميركي يجول في منبج: باقون هنا والأتراك لن يدخلوا المدينة”، وقالت الصحيفة “في خطوة لافتة، زار وفد عسكري أميركي ضمن التحالف الدولي الأربعاء الماضي، مدينة منبج (شمال سورية) التي أبرمت واشنطن وتركيا «خريطة طريق» في شأنها. وجال الوفد في شوارع منبج وأسواقها والتقى سكانها، وقيادات في «مجلس منبج العسكري». ونُقل عن الوفد تأكيده البقاء في منبج وعدم دخول القوات التركية إليها، ما يخالف تصريحات العديد من المسؤولين الأتراك، الذين أكدوا في مناسبات عدة أن «خريطة الطريق» تشمل انسحاب «وحدات حماية الشعب الكردية»، وسيطرة قوات مشتركة أميركية– تركية على المدينة”.

وأضافت الصحيفة “ضم الوفد الأميركي قائد القيادة المركزية الأميركية في الشرق الأوسط الجنرال جوزيف فوتيل، ومساعد وزير الدفاع الأميركي جان رود، قائد القوات الخاصة الأميركية في سورية الجنرال جيمس جيرار … ونقل «المرصد السوري لحقوق الإنسان» عن مصادر قولها إن المسؤولين العسكريين الأميركيين أكدوا أن منبج «لا تشكل خطراً على أحد، وأن من حررها من تنظيم داعش سيبقى القوة المسيطرة عليها»، وتعهدوا «استمرارهم في دعم المدينة والقوة العسكرية الحاكمة لها»”.

قرار المحكمة الاتحادية يربك تشكيل الكتلة الأكبر في العراق

وفي الشأن العراقي عنونت صحيفة الشرق الأوسط “قرار المحكمة الاتحادية العراقية يربك تشكيل «الكتلة الأكبر»” وقالت الصحيفة “فيما يتجه البرلمان العراقي إلى تمديد عمله لحين ظهور نتائج الانتخابات، على أثر موافقة المحكمة الاتحادية على التعديل الثالث لقانون الانتخابات، القاضي بالعد والفرز اليدوي بدلاً من الإلكتروني، فإن القرار الصادر عن المحكمة الاتحادية أربك على نحو واضح عملية تشكيل التحالفات لتكوين «الكتلة الأكبر»، التي يرشح أحد أعضائها لتولي رئاسة الحكومة”.

لجنة تقصي الحقائق ترجح تغييرات كثيرة في النتائج بعد الفرز اليدوي

وبدورها صحيفة الحياة عنونت “«تقصي الحقائق» في العراق تتوقّع تغيير نتائج الانتخابات بعد العدّ والفرز” وقالت الصحيفة “رجحت لجنة «تقصي الحقائق» البرلمانية أمس، حدوث تغييرات كثيرة في نتائج الانتخابات بعد إجراء العد والفرز اليدويين، فيما أكدت كتلة «سائرون» بزعامة مقتدى الصدر عدم قناعتها بقرار المحكمة الاتحادية العليا، التي ردت أول من أمس، الطعون المقدمة في شأن قانون التعديل الثالث لقانون الانتخابات، وقضت بعدم دستورية إلغاء انتخابات الخارج والتصويت الخاص”.

ولادة الحكومة اللبنانية باتت سريعة وعلى نار حامية

وفي الشأن اللبناني عنونت صحيفة الشرق الأوسط “حكومة لبنان على نار حامية والحريري يتوقع ولادتها سريعاً” وقالت الصحيفة “عاد الرئيس المكلّف سعد الحريري تشغيل محركات تأليف الحكومة اللبنانية الجديدة، بعد عودته من إجازة عيد الفطر التي أمضاها في المملكة العربية السعودية، ونجح اللقاء والاتصالات التي أجراها في الساعات الماضية بتذليل معظم العقد التي كانت تعترض مهمته، وقد أطلع الحريري رئيس الجمهورية ميشال عون على نتائج مشاوراته مع الأطراف، وتوقّع الانتهاء من التشاور قريباً والتوصل إلى تشكيلة حكومية بسرعة”.

وأضافت الصحيفة “توحي الأجواء الإيجابية بأن الأيام القليلة المقبلة ستحمل بشائر الحكومة الجديدة، التي باتت ولادتها بسرعة أكثر من ضرورية، بسبب التحديات الكبرى التي يواجهها لبنان، وكشفت مصادر مقربّة من الحريري لـ«الشرق الأوسط»، أن «مسوَّدة تشكيل الحكومة باتت متقدمة جداً، بعدما تمكَّن الرئيس المكلّف من التوصل إلى مخارج لكل العقد»”.

أردوغان في أضعف حالاته بسبب رهاناته الخاطئة

وفي الانتخابات التركية عنونت صحيفة العرب “انتخابات الأحد فرصة أخيرة أمام المعارضة التركية للتخلص من أردوغان” وقالت الصحيفة “يكافح الرئيس التركي رجب طيب أردوغان لتجنب الدخول في جولة إعادة، خلال الانتخابات الرئاسية الحاسمة التي ستجرى غدا الأحد، ويبدو خلالها الرجل، الذي لطالما عرف في الغرب بـ”الرجل القوي”، في أضعف حالاته”.

وأضافت الصحيفة “في المرحلة الأولى فور الإعلان عن الانتخابات المبكرة، التي ستتزامن مع إجراء انتخابات برلمانية أيضا، حاول أردوغان استغلال انقسام تاريخي اشتهرت به المعارضة، وصب طوال الوقت في صالح أردوغان وحزب العدالة والتنمية، وضمن لهما أغلبية مريحة لكن يبدو أن رهانات أردوغان كانت خاطئة، إذ يبدو اليوم وحيدا في مواجهة “الأمة التركية كلها”، التي تمثلها أحزاب المعارضة، باستثناء حزب الحركة القومية بزعامة دولت بهتشلي، المتحالف مع أردوغان”.

توقعات بإعلان صفقة القرن قريباً

وفي الشأن الفلسطيني عنونت صحيفة الحياة “تسريبات عن «صفقة القرن» تسبق كوشنير إلى إسرائيل”، وقالت الصحيفة “بحث رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو مع كبير مستشاري الرئيس الأميركي وصهره جاريد كوشنير ومبعوث عملية السلام جيسون غرينبلات أمس، في عملية السلام والدعم الإنساني لقطاع غزة، في وقت تواصلت التسريبات من أروقة البيت الأبيض حول «صفقة القرن» المتوقع أن تُعلن قريباً لتسوية الصراع الفلسطيني- الإسرائيلي، وتعرض حوافز اقتصادية وانسحاباً إسرائيلياً من بلدات في القدس في مقابل الإبقاء على البلدة القديمة والأغوار والمستوطنات في يد إسرائيل”.

المصدر :  وكالات + هاوار

image_pdf
قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.