موقع اممي ثوري ثقافي مناهض للامبريالية ومناصر لقضايا الشعوب حول العالم.

تصريحات حول تظاهرات عيد العمل في فرنسا ” ماذا حصل ؟

500
image_pdf

شهدت العاصمة الفرنسية باريس ومدن فرنسية أخرى مظاهرات خلال احياء ذكرى عيد العمال التي بدأ تنظيمها، يوم الثلاثاء الماضي ، وحسب بيانات الشرطة، فإن نحو 1200 شخص  وبحسب إحصاءات إعلامية اشتبكوا مع الشرطة الفرنسية التي هاجمت التظاهرات المنددة بسياسات الرئيس ماكرون الاقتصادية، وأظهرت الصور التليفزيونية حاويات قمامة محترقة، ووقوع أضرار في محطات حافلات، وذكرت محطة (بي إف إم) التليفزيونية، أن الشرطة استخدمت الغاز المسيل للدموع وخراطيم المياه.

وذكرت وكالة الأنباء الفرنسية (أ.ف.ب)، استنادا إلى حصيلة أولية للشرطة، أنه تم القبض على نحو 200 شخص محسوبين على “التكتل الأسود”، ويشير هذا التعبير إلى نشطاء من التيار اليساري ، وفي أعقاب هذه الحوادث، انتقد المعارض لوران فوكييه، زعيم الحزب الجمهوري المحافظ، ما أسماه فشل الدولة، وكتب على تويتر متحدثا عن “صور مفزعة صدرت اليوم عن بلادنا”.

وفي ذات السياق، أدان جان-لوك ميلينشو، السياسي في حزب اليسار المعارض “جرائم العنف التي لا يمكن احتمالها، والتي وقعت ضد مظاهرة الأول من مايو”، وتوقع أن يكون “عصابات يمينية متطرفة” هي المسئولة عن هذه الجرائم، فيما اتهمت السياسية اليمينية المتطرفة مارين لوبان، “ميليشيات يسارية متطرفة” بالمسئولية عن هذه الجرائم.

من جانبه، أدان وزير الداخلية، جيرار كولومب، أعمال العنف التي وقعت على هامش المسيرة، وكتب الوزير على تويتر: “لقد تم فعل كل شيء من أجل إنهاء هذه الاضطرابات الخطيرة للنظام العام، والقبض على المتسببين في هذه الجرائم الشائنة”. وكانت احتجاجات على سياسة الإصلاحات للرئيس إيمانويل ماكرون، قد تخللت هذه المظاهرات التي يجري تنظيمها بصورة تقليدية في باريس مع حلول عيد العمال في الأول من أيار/مايو من كل عام.

وخلال مسيرة الاتحاد العام للعمال (سي جي تي) ونقابات أخرى في باريس، أبدى مشاركون فيها ، احتجاجهم على ما أطلقوا عليه “التشكيك في الإنجازات الاجتماعية”، ويشار إلى أن فرنسا شهدت في الأسابيع الماضية، إضرابات واحتجاجات على مشاريع إصلاحية لماكرون، منها على سبيل المثال، إعادة هيكلة شركة السكك الحديدية الحكومية (إس إن سي إف)، غير أن الاتحادات النقابية الكبيرة لم تتفق اليوم مجددا في هذا الشأن. وكانت قيادة الشرطة حذرت في وقت سابق، من أن ناشطين من ” الحركات المتطرفة” يعتزمون استغلال المسيرة التقليدية للقيام بهجمات على قوات الشرطة ورموز الرأسمالية.

شاهد بالفيديو – مظاهرات باريس

المصدر: وكالات 

 

image_pdf
قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.