موقع اممي ثوري ثقافي مناهض للامبريالية ومناصر لقضايا الشعوب حول العالم.

في ظل الانفلات الأمني بمناطق نفوذ الفصائل الموالية للحكومة التركية.. مجهولون يقتلون مواطن بعد فشلهم في اختطافه بريف مدينة جرابلس

30
image_pdf

المرصد السوري لحقوق الإنسان: يتواصل الانفلات الأمني ضمن مناطق نفوذ الفصائل الموالية للحكومة التركية، في ظل انتشار السلاح والنزاعات الفصائلية والعشائرية التي تشهدها المنطقة بين الفينة والأخرى.
وفي سياق ذلك، قُتل مواطن برصاص مسلحين مجهولين بعد أن فشلوا في اختطافه، اليوم، في قرية بلدق كبير غربي مدينة جرابلس الخاضعة لنفوذ الفصائل الموالية لتركيا بريف حلب الشمالي الشرقي.
وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان قد رصد، أمس، عملية اغتيال شهدتها مدينة الباب الخاضعة لسيطرة القوات التركية وفصائل ما يسمى “الجيش الوطني” شرقي حلب، حيث وثّق المرصد السوري، اغتيال شاب عند مفرق “سوسيان” في مدينة الباب، وهو من مرتبات “شرطة عفرين” دون معرفة هوية الفاعلين.
وأشار المرصد السوري لحقوق الإنسان، إلى اغتيال أحد عناصر “قوى الشرطة والأمن العام” في مدينة الباب الخاضعة لسيطرة الفصائل الموالية لأنقرة شرقي حلب، وذلك عبر إطلاق النار عليه، ما أدى لمقتله على الفور.
ورصد المرصد السوري، انفجارا في مدينة الباب الخاضعة لنفوذ الفصائل الموالية لتركيا شرقي حلب، نتيجة عبوة ناسفة بسيارة شحن تركية كانت محملة بمحصول “البطاطا”، انفجرت قرب جامع “عثمان بن عفان” في محيط مدينة الباب قرب مفرق قباسين بريف حلب، ما أسفر عن وقوع إصابات واندلاع حرائق وأضرار مادية في موقع الانفجار

image_pdf
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.