موقع اممي ثوري ثقافي مناهض للامبريالية ومناصر لقضايا الشعوب حول العالم.

​​​​​​​البحرية التركية تتعرض للإذلال مجددًا وهذه المرة على يد مصر

27
image_pdf

ونقل موقع إنفوجنومون اليوناني عن مصادر في الحرس الوطني القبرصي، أن حادثة خطيرة تورطت فيها البحرية التركية وقعت خلال التدريبات العسكرية المشتركة “ميدوسا 2020” بين اليونان وقبرص ومصر والإمارات وفرنسا صباح يوم أمس.


ووقعت الحادث بين فرقاطة تابعة للبحرية المصرية من طراز “أوليفر هازارد بيري” وفرقاطة تابعة للبحرية التركية.

وعلى وجه التحديد، كانت الفرقاطة التركية، وفقًا لشبكة OPEN TV اليونانية، هي الفرقاطة الشهيرة “كمال رئيس” التي تعرضت للإذلال أيضًا في وقت سابق من هذا العام من قبل البحرية اليونانية.

وحاولت “كمال رئيس” دخول منطقة التمرين في المجال البحري المصري، وتم تحذير طاقمها على النحو الواجب بمغادرة المنطقة، لكنها رفضت الانصياع للتعليمات.

وبشكل غير متوقع بالنسبة للأتراك، اندفعت الفرقاطة المصرية مباشرة نحو الفرقاطة التركية في محاولة للتصادم، الأمر الذي دفع القبطان التركي إلى الهروب على الفور، ولم يحاول الاقتراب من موقع التمرين مرة أخرى.

ويُذكر أنه في 12 آب/أغسطس، توترت الأمور عندما تعرضت الفرقاطة التركية “كمال رئيس”، التي كانت ترافق سفينة الأبحاث “عروج رئيس”، لهجوم من قبل فرقاطة “Limnos” اليونانية وألحقت أضرارًا بالغة بالسفينة الحربية التركية.

المصدر : وكالات

image_pdf
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.