موقع اممي ثوري ثقافي مناهض للامبريالية ومناصر لقضايا الشعوب حول العالم.

لبنان.. انطلاق احتجاجات تزامنا مع “حوار بعبدا

11
image_pdf

تجمع عدد من المحتجين، اليوم الخميس، على طريق القصر الجمهوري في بعبدا، تزامنا مع انعقاد الحوار الوطني الذي دعا إليه رئيس الجمهورية ميشال عون.

وقال عون في مستهل جلسة الحوار، إنه كان يأمل في أن يضم هذا اللقاء الوطني جميع الأطراف والقوى السياسية، مشيرا إلى أن هناك من يستغل غضب الناس، ومطالبهم المشروعة، من أجل توليد العنف والفوضى، لتحقيق أجندات خارجية مشبوهة، بالتقاطع مع مكاسب سياسية لأطراف في الداخل.

وأضاف الرئيس اللبناني، أن اللقاء في مقر رئاسة الجمهورية في بعبدا يحمل عنوان حماية الاستقرار والسلم الأهلي خصوصا في ظل التطورات الأخيرة، قائلا إن “السلم الأهلي خط أحمر”.

ولفت إلى أن ما جرى في الشارع في الأسابيع الأخيرة، ولاسيما في طرابلس وبيروت وعين الرمانة، يجب أن يكون إنذارا للتنبه من الأخطار الأمنية التي قرعت أبواب الفتنة من باب المطالب الاجتماعية، وقال: “لامسنا أجواء الحرب الأهلية بشكل مقلق.

بدوره، قال رئيس ​الحكومة​ ​حسان دياب، خلال الجلسة إن البلد ليس بخير وكيف يمكن أن يكون الوطن بخير وهناك مواطن يجوع، مؤكدا أن لبنان أمام مرحلة مصيرية في تاريخه.

وقاطعت مجموعة من القوى سياسية جلسة الحوار في بعبدا، أبرزها رئيس الحكومة السابق سعد الحريري ورؤساء الحكومات السابقين، رئيس حزب القوات سمير جعجع، رئيس تيار المردة سليمان فرنجية، فيما أكد رئيس الحزب الاشتراكي وليد جنبلاط إيفاد نجله النائب تيمور جنبلاط ممثلا عنه.

المصدر: RT

image_pdf
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.