موقع اممي ثوري ثقافي مناهض للامبريالية ومناصر لقضايا الشعوب حول العالم.

تراجع حاد في نسبة التأييد لحزب أردوغان مع تصاعد أسهم المعارضة التركية

22
image_pdf

كشف استطلاع جديد للرأي في تركيا عن تراجع نسبة التأييد الشعبي لحزب العدالة والتنمية الحاكم الذي يتزعمه رجب طيب أردوغان بشكل كبير مقابل ارتفاع أسهم المعارضة.

وذكر الموقع الالكتروني لصحيفة يني جاغ التركية أن الاستطلاع الذي أجرته مؤسسة ماك التركية للدراسات المجتمعية واستطلاعات الرأي وشمل 30 مدينة فيها بلديات كبرى إلى جانب 15 ولاية وقضاء طرح سؤالا على المشاركين حول ما إذا كانوا يفكرون في تغيير قناعاتهم في تأييد الأحزاب التي صوتوا لها في الانتخابات التشريعية الأخيرة التي جرت في الـ24 من حزيران من عام 2018 وأجاب 85 بالمئة ممن صوتوا لحزب الشعوب الديمقراطي إن قناعاتهم لن تتغير فيما بلغت هذه النسبة 80 بالمئة لحزبي الشعب الجمهوري والخير و75 بالمئة لحزب الحركة القومية و70 بالمئة لحزب السعادة.

فيما تراجعت هذه النسبة إلى 65 بالمئة بالنسبة لحزب العدالة والتنمية ما يعني أن 35 بالمئة من قاعدته الشعبية المفترضة قررت التصويت لأحزاب أخرى غير الحزب الحاكم.

وبلغت نسبة من يتجهون لدعم حزب المستقبل بزعامة رئيس الوزراء الأسبق أحمد داود أوغلو 9ر2 بالمئة مقابل 8ر2 لحزب الديمقراطية والتقدم بزعامة نائب رئيس الوزراء الأسبق علي باباجان.

ويشهد حزب العدالة والتنمية منذ فترة سلسلة من الاضطرابات والاستقالات كان أبرزها استقالة باباجان في تموز الماضي وداود أوغلو يوم الـ 13 من أيلول الماضي وقيامها بتأسيس حزبين مناهضين للعدالة والتنمية.

ويأتي هذه الاستطلاع ضمن سلسلة من استطلاعات الرأي أكدت جميعها وجود تراجع كبير في شعبية الحزب الحاكم وذلك على خلفية سياسات نظام أردوغان التي أدخلت البلاد في نفق مظلم داخليا وخارجيا وتسببت في تراجع البلاد على كافة الأصعدة لا سيما الاقتصادية منها.

ودفع هذا التراجع أحزاب المعارضة التركية إلى التنبؤ بنهاية حقبة أردوغان والعدالة والتنمية ومن ثم بدأت تلك الأحزاب اتخاذ كل الاستعدادات اللازمة تحسبا لإجراء انتخابات مبكرة يرون فيها المخرج لما تعانيه من البلاد من أوضاع سيئة.

 

المصدر : وكالات

image_pdf
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.