موقع اممي ثوري ثقافي مناهض للامبريالية ومناصر لقضايا الشعوب حول العالم.

فلسطين : الإرهاب الصهيوني يتواصل في يعبد.. واعتقال سيدة وابنتها

11
image_pdf

اقتحمت قوات معززة من جيش الاحتلال، فجر السبت، بلدة يعبد جنوب غربي جنين، واعتقلت سيدة وابنها، ونفذت حملة تفتيش لعدد من المنازل.

وأوضحت مصادر محلية أنّ قوة من جيش الاحتلال معززة بنحو 20 جيبا وآليه عسكرية، جددت عمليات الدهم والاقتحام لعدة احياء في البلدة، واعتقلوا السيدة سهيلة محمد يوسف أبو بكر (45 عامًا) وهي أم لثمانية أبناء، وابنتها ايمان نظمي أبو بكر ( 16 عامًا).

وأضافت المصادر أن اعتقال السيدة جرى أثناء تواجدها في منزل والدها، حيث تم ترويع الأسرة وخصوصا الأطفال واطلاق قنابل صوت داخل المنزل، فيما تم تحطيم محتويات منزل شقيقها أحمد أبو بكر.

يشار الى أن قوات الاحتلال اعتقلت نظمي محمد يونس أبو بكر (48 عاما) زوج السيدة سهيلة، قبل 5 أيام.

وفي تطور لاحق، داهمت قوات الاحتلال العديد من منازل المواطنين في احياء مختلفة بالبلدة، وتمركز الجنود على اسطح عدد منها، وتعود لعائلتي الشيخ خليل وأبو بكر.

وكانت قوات الاحتلال عزلت، صباح الجمعة، بلدة يعبد عن العالم الخارجي، وأغلقت المدخل الرئيسي (الشرقي) للبلدة بالبراميل والحجارة ثم عززته بالمكعبات الإسمنتية، ومنعت المواطنين من المرور، في حين أغلقت جرافة صهيونية ترافقها عدة آليات عسكرية بالسواتر الترابية، طرقًا فرعية في محيط البلدة.

المصدر : بوابة الهدف

image_pdf
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.