موقع اممي ثوري ثقافي مناهض للامبريالية ومناصر لقضايا الشعوب حول العالم.

معارضون يكشفون عن أعداد قتلى “المقاتلين السوريين ” في ليبيا

24
image_pdf

كشف نشطاء عن “أعداد القتلى من عناصر الفصائل المسلحة السورية الموالية لتركيا المقاتلة” في ليبيا، خلال الاشتباكات مع “قوات حفتر” على محاور عدة في الأراضي الليبية.

 

وبحسب ما نقله “المرصد السوري لحقوق الإنسان” عن مصادر محلية مطلعة، بلغ عدد الذين قتلوا من “المقاتلين السوريين” في المعارك الأخيرة في ليبيا 9 عناصر ، لترتفع الحصيلة الإجمالية بذلك إلى 199 مقاتل، شملت قتلى من فصائل “لواء المعتصم وفرقة السلطان مراد ولواء صقور الشمال والحمزات وسليمان شاه”.

ووفقا للمصادر المحلية، فإن هؤلاء قتلوا خلال الاشتباكات على محاور حي صلاح الدين جنوب طرابلس، ومحور الرملة قرب مطار طرابلس ومحور مشروع الهضبة، بالإضافة لمعارك مصراتة ومناطق أخرى في ليبيا.

كما لفت النشطاء إلى أن تركيا نقلت دفعة جديدة المقاتلين السوريين إلى ليبيا آخرها وصول دفعة تضم العشرات من مقاتلي الفصائل الموالية لأنقرة إلى ليبيا للانخراط في الاشتباكات مع عناصر الجيش الوطني بقيادة المشير خلفية حفتر.

وبذلك، ترتفع أعداد المجندين الذين وصلوا إلى الأراضي الليبية حتى الآن إلى نحو 5300، في حين أن عدد المجندين الذي وصلوا المعسكرات التركية لتلقي التدريب بلغ نحو 2100 مجند، بحسب المرصد السوري.

وكان “الجيش الوطني الليبي” بقيادة المشير خليفة حفتر، أعلن مطلع الشهر الحالي عن صد هجوم نفذه “مقاتلون سورييون على مناطق تمركز قواته في مدينة عين زارة جنوب شرق العاصمة طرابلس.

ويتهم “الجيش الوطني الليبي”، الذي يشن منذ 4 أبريل الماضي هجوما للسيطرة على طرابلس، تركيا ورئيسها، رجب طيب أردوغان، بنقل آلاف المسلحين من سوريا إلى ليبيا للقتال في صفوف قوات حكومة الوفاق المدعومة من قبل أنقرة.

المصدر: المرصد السوري لحقوق الانسان

image_pdf
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.