موقع اممي ثوري ثقافي مناهض للامبريالية ومناصر لقضايا الشعوب حول العالم.

الجيش الليبي ينشر اعترافات لإرهابيين سوريين نقلهم أردوغان من إدلب

29
image_pdf

اعتقلت وحدات من الجيش الوطني الليبي مجموعة جديدة من المرتزقة الذين نقلهم نظام أردوغان من ريفي ادلب وحلب حيث تنتشر قواته المحتلة والعديد من التنظيمات الإرهابية التي تأتمر بإمرته للقتال في صفوف ميليشيات حكومة الوفاق.

ونشرت حسابات تابعة للجيش الليبي اعترافات لعدد من مرتزقة أردوغان الذين “تم أسرهم” في الأراضي الليبية ضمن صفوف ميليشيات حكومة الوفاق الموالية لأردوغان.

وحسب اعترافات لعدد من مرتزقة النظام التركي فإنهم وصلوا إلى مدينتي بنغازي ومصراتة بعد وعود من النظام التركي بتلقيهم مبالغ مالية كبيرة مقابل قتالهم في ليبيا قبل أن يقعوا بقبضة الجيش الوطني الليبي أثناء المعارك على محوري بوسليم – طرابلس ومحور بوقرين إلى الجنوب من مدينة مصراتة جنوب شرق طرابلس.

وأقر الإرهابي محمد زيدان بأنه انتقل مع مجموعة من الإرهابيين من مدينة إدلب إلى مطار معيتيقة العسكري شرق مدينة طرابلس الذي تسيطر عليه ميليشيات حكومة الوفاق وذلك عبر تركيا بطائرة مدنية أقلعت من أنقرة.

وقال الإرهابي محمد عيداوي أنه انتقل من سورية عن طريق تركيا عبر غازي عنتاب مرورا باسطنبول بطائرة تضم عشرات الإرهابيين الآخرين هبطت في مطار مصراتة قبل أن يقع في قبضة الجيش الوطني الليبي في منطقة بوسليم في طرابلس.

وكشف الجيش الليبي على مدى الأشهر الأخيرة قيام النظام التركي بنقل إرهابيين من تنظيم جبهة النصرة إلى ليبيا بالتوازي مع العديد من التقارير الإعلامية الغربية التي كشفت بالوثائق تورط النظام التركي بارسال مجموعات من مرتزقته من إدلب وريف حلب الشمالي إلى ليبيا.

ويقر الإرهابي حمود المرعي بأن النظام التركي وعدهم بتلقي مبالغ مالية كبيرة مقابل قتالهم في طرابلس إلى جانب حكومة الوفاق مشيرا إلى أنه وصل إلى ليبيا عبر مطار مصراته بطائرة مدنية ليبية قبل أن يتم نقله إلى العاصمة طرابلس لدعم حكومة الوفاق الموالية لنظام أردوغان.

ويواصل النظام التركي حياكة مخططاته الرامية إلى تكريس تدخله في ليبيا عبر إرسال قوات ومرتزقة إرهابيين إليها ودعم الميليشيات فيها وذلك في إطار أطماعه بنهب ثروات هذا البلد وتوسيع نفوذه في المنطقة.

image_pdf
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.