موقع اممي ثوري ثقافي مناهض للامبريالية ومناصر لقضايا الشعوب حول العالم.

دمشق: الاتفاق بين بوتين أردوغان جزء من مسارات عسكرية ودبلوماسية

43
image_pdf

رحبت المستشارة السياسية والإعلامية في الرئاسة السورية، بثينة شعبان، بالاتفاق المبرم مؤخرا بين روسيا وتركيا بشأن إدلب.

وشددت شعبان، في تصريحات أدلت بها إلى القناة السورية ونقلتها أمس الجمعة وكالة “سانا” الرسمية، على أن الاتفاق المبرم بين الرئيسين الروسي والتركي، فلاديمير بوتين ورجب طيب أردوغان، في موسكو “هو جزء من مسارات عدة سياسية وعسكرية ودبلوماسية”.

وأكدت المستشارة أن التنسيق الروسي-السوري “مسبق ودقيق، كما هناك مصداقية وثقة متبادلة ومطلقة بين البلدين”، لافتة إلى أن الجانب الروسي “برهن على مدى سنوات الحرب على سوريا وانخراطه في مكافحة الإرهاب أنه حليف يعتمد عليه ويحترم كلمته”.

وأطلع الرئيس الروسي بوتين أمس نظيره السوري بشار الأسد في اتصال هاتفي على فحوى الاتفاق الذي ينص على إعلان وقف لإطلاق النار في إدلب، بعد قصف متبادل دموي بين الجيشين السوري والتركي.

المصدر: سانا

image_pdf
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.