موقع اممي ثوري ثقافي مناهض للامبريالية ومناصر لقضايا الشعوب حول العالم.

الذكرى الثانية لأستشهاد الرفيق رمضان جولكان Ramazan Güleken في عفرين

229
image_pdf

تمر اليوم الذكرى الثانية لأستشهاد الرفيق في الحزب الجبهوي لتحرير الشعب في تركيا – رمضان جولكان – والذي أرتقى إلى مرتبة الشهادة في مثل هذا اليوم من عام 2018 ، أثناء تصديه للهجوم الفاشي التركي في عفرين المحتلة.

وكان الرفيق رمضان من ضمن مجموعة قتالية تابعة للحزب الجبهوي في مدينة عفرين حيث صدرت الأوامر بالمشاركة ضمن عملية الدفاع عن المدينة بعد إعلان دولة الأحتلال التركي عن بدئها بهجوم عسكري لأحتلال عفرين.

ومنذ بدأ العملية العسكرية كان الرفيق رمضان في الصفوف الأمامية حيث واجه آلة الحرب الفاشية التركية بكل بطولة وعقيدة صلبة وروح معنوية عالية ، شهد بها رفاقه الذين كانوا يقاتلون معه في تلك الجبهة.

وفي يوم 27-1-2018 أرتقى الرفيق رمضان شهيدا ً على درب النضال الثوري والكفاح المسلح الذي آمن به منذ بداية انضمامه للحزب والجبهة الثورية والتي أساساها الدفاع عن الشعوب المظلومة أينما كان وبكل السبل المتاحة ، وكانت شهادته مثالا ً عن الحرب الشعبية التي أعلنها الرفيق المؤسس ماهر جايان ضد الدولة الفاشية التركية منذ سبعينات القرن الماضي وسار على خطاها الرفيق رمضان ورفاقه الشهداء من صفوف الحزب الجبهوي لتحرير الشعب في تركيا.

وسيبقى الرفيق رمضان وكل شهداء الحرية والنضال الثوري خالدين في سجلات الأبطال وفي ذاكرة الشعوب التي ناضلوا من أجل حريتها وكرامتها في تركيا والعراق وسورية وفلسطين ولبنان وغيرها من جبهات النضال الثوري ، فتحية لشهداء الحزب المؤسسين ماهر جايان ،  اولاش برداكجي ، تامر اردا ، حسين جواهير ، ومن تبعهم في السنوات التالية محمد أرسلان ، البير جاكاز ، ماهر اربجاي ، ورمضان جولكان ومن رحل بعدهم شهداء أيلول 2019 كوجر ، تامر ، جايان ، ماهر.

image_pdf
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.