موقع اممي ثوري ثقافي مناهض للامبريالية ومناصر لقضايا الشعوب حول العالم.

​​​​​​​العراق.. اغتيالات واستهداف معسكرات والإضراب يتمدد

105
image_pdf

امتد الإضراب العام في العراق إلى محافظة الديوانية، حيث أغلق المتظاهرون الدوائر الحكومية, فيما استهدفت صواريخ كاتيوشا أحد المعسكرات المحيطة ب‍مطار بغداد ما أدى لإصابة مقاتلين, في حين اغتيل ناشط في كربلاء.

أفادت قناة السومرية نيوز أن متظاهرين غاضبين, أغلقوا الدوائر الحكومية في محافظة الديوانية وأعلنوا الإضراب العام عن الدوام.

وأضافت “إن متظاهرين أغلقوا، صباح اليوم، الدوائر الحكومية وأعلنوا الإضراب العام عن الدوام في الديوانية”.

وفي سياق آخر أصدرت خلية الإعلام الأمني اليوم بياناً بشأن استهداف أحد المعسكرات قرب مطار بغداد بأربع صواريخ كاتيوشا.

وقالت الخلية في بيان لها “أربعة صواريخ كاتيوشا سقطت على أحد المعسكرات المحيطة ب‍مطار بغداد الدولي والتي أدت إلى إصابة ستة مقاتلين”.

وأوضحت مصادر أمنية لوكالة “فرانس برس”، إن جميع الجرحى هم من قوات مكافحة الإرهاب التي تُعتبر قوات النخبة في العراق، وأشارت إلى أن من بين الجرحى، اثنان في حالة حرجة.

وتُؤوي القاعدة جنوداً ودبلوماسيين أميركيين، ويعتبر هذا الهجوم التاسع خلال ستة أسابيع، ضد قواعد تضم عسكريين أميركيين أو السفارة الأميركية في المنطقة الخضراء.

 كما أفاد مصدر أمني بأن ناشطاً مدنياً تم اغتياله وسط كربلاء، فيما أصدرت المحافظة بياناً بشأن ذلك.

وقال المصدر للسومرية نيوز، إن “مُسلحين مجهولين يستقلون دراجة نارية أطلقوا النار على الناشط المدني فاهم الطائي أمام فندق الأنصار في منطقه البارودي وسط المدينة القديمة في كربلاء، ما أدى الى مقتله في الحال”.

وترافقت الاحتجاجات التي تجتاح المدن العراقية أحداث أمنية دامية, كان أبرزها استهداف مقر لزعيم التيار الصدري مقتدى الصدر بالإضافة لاستهداف قاعدتي بلد وعين الأسد الأمريكيتين وذلك في وقت يتصاعد به التوتر الإيراني الأمريكي.

المصدر : وكالات 

image_pdf
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.