موقع اممي ثوري ثقافي مناهض للامبريالية ومناصر لقضايا الشعوب حول العالم.

قراءة في عناوين الصحف | الجمعة ” 2018/8/24 “

335
image_pdf

قراءة في عناوين الصحف | أعلنت واشنطن تمسكها بأوراقها السورية ضد موسكو وطهران حيث رفضت مقايضة مع روسيا حول تحديد الوجود الإيراني مقابل وقف العقوبات على النفط الإيراني, بينما دب الخلاف بين قادة التحالف السني في العراق بعد إغرائهم بمناصب في الحكومة المقبلة, فيما وصل مبعوث إميركي إلى لبنان حاملاً ملفات ساخنة.

تطرقت الصحف العربية إلى إعلان واشنطن تمسكها بأوراقها السورية ضد موسكو وطهران, وإلى استمرار الخلافات داخل التحالفات العراقية بشأن تشكيل الكتلة الأكبر, ومساعي قطر للدخول على خط التهدئة بين غزو وإسرائيل, ووصول مبعوث إميركي إلى لبنان.

إدارة ترامب تتمسك بأوراقها السورية

تناولت الصحف العربية في الشأن السوري عدة مواضيع كان أهمها الحراك البدلوماسي الأميركي الروسي فعنونت صحيفة الشرق الأوسط “واشنطن تتمسك بـ«أوراقها السورية» ضد موسكو وطهران” وقالت الصحيفة “بات ملف إخراج القوات الإيرانية النظامية وغير النظامية من سوريا، مكوناً رئيسياً في «السياسة الأميركية» في التعامل مع الملف السوري؛ حيث تتمسك واشنطن بأوراق ضغط على موسكو للوصول تدريجياً إلى هذا الهدف”.

ونقلت الصحيفة عن مصادر دبلوماسية غربية تأكيدها أمس، أن إدارة الرئيس دونالد ترمب حسمت قرارها، وقررت الإبقاء على جنودها شمال شرقي سوريا، ومنطقة الحظر الجوي التي أقامها التحالف الدولي ضد «داعش»؛ لاستعمال ذلك و«ورقتي» تمويل إعمار سوريا وإعادة اللاجئين، للضغط على روسيا لإخراج إيران”.

فشل روسي إميركي في التوصل إلى صفقة في سوريا

وبدورها عنونت صحيفة الحياة “إخفاق روسي – أميركي في الاتفاق على سورية” وقالت الصحيفة ” غداة إخفاق روسيا والولايات المتحدة في التوصل إلى اتفاق واضح في شأن مستقبل الوجود الإيراني في سورية، تهيمن عقدة إدلب على محادثات وزيرَي الخارجية الروسي سيرغي لافروف والتركي مولود جاويش أوغلو اليوم في موسكو، فيما اعتبرت فرنسا بحث عودة اللاجئين السوريين في ظل الظروف الراهنة (ضرباً من الأوهام( وكشف مستشار الأمن القومي الأميركي جون بولتون عقب لقائه سكرتير مجلس الأمن الروسي نيكولاي بتروشيف، أن الجانب الأميركي رفض طلباً روسياً تضمن مقايضة تحديد الوجود الإيراني في سورية بوقف العقوبات على صادرات النفط الإيرانية”.

خلافات تدب بين قادة المحور السني وتوقعات بتفككه

وفي الشأن العراقي عنونت صحيفة العرب “إغراءات وضغوط تتنازع المحور السنّي في العراق وتدفعه إلى التفكّك” وقالت الصحيفة ” أدّى تجمّع خمسة أطراف سياسية سنّية عراقية تحت مسمّى “المحور الوطني” إلى خلق كتلة برلمانية كبيرة تضمّ أكثر من خمسين نائبا بالبرلمان، سرعان ما تحوّلت إلى رقم صعب في مفاوضات تشكيل الكتلة النيابية الأكبر التي ستتولى تشكيل الحكومة القادمة”.

وأوضحت الصحيفة “غير أنّ المفاجأة أن نقطة قوّة المحور الجديد شكّلت في ذات الوقت عامل انفجاره وتفكّكه السريع، بسبب سباق الساعين لتشكيل الكتلة الأكبر ومن يقف وراءهم من قوى خارجية، على استقطاب مكوّنات المحور وإغراء قادته بالمناصب الوزارية، ما جعل الخلافات تدب بين هؤلاء القادة الذين يطمح كلّ منهم لتولّي منصب مهمّ في الحكومة القادمة، فيما بدا التوفيق بين مصالحهم المتناقضة أمرا صعبا”.

التركمان يغيرون لهجتهم ويدعون الكرد لحسم كركوك بالحوار

وبدورها صحيفة الشرق الأوسط عنونت “التركمان يدعون الأكراد لحسم كركوك بالحوار” وقالت الصحيفة “في تغيير واضح في خطابها، دعت الجبهة التركمانية، الحزب الرئيسي لتركمان العراق، أمس، القوى الكردية إلى الحوار لحسم وضع كركوك والمناطق الأخرى المتنازع عليها وقال أرشد الصالحي، رئيس حزب «الجبهة التركمانية» وثيق الصلة مع تركيا، في رسالة إلى القوى الكردية في إقليم كردستان العراق: «إن خطابنا إلى الإخوة الكرد هو دعوتهم إلى التحاور مع التركمان لحسم قضية كركوك والمناطق المتنازع عليها، باعتبار ذلك الخيار الأمثل لتحقيق العدالة بالنسبة لجميع المكونات، لأننا الطرف المعني بالأمر، أما اللجوء إلى الأطراف الأخرى فلن يجدي نفعاً»”.

الدوحة تعيد سياسة التحالف مع إسرائيل لضمان دعم واشنطن

وفي الشأن الفلسطيني عنونت صحيفة العرب “هل يخرج اتفاق غزة للتهدئة قطر من الركن البارد في المنطقة” وقالت الصحيفة “تحاول قطر العثور على موطئ قدم في صفقة التهدئة في قطاع غزة، التي قد تعيد تشكيل المشهد السياسي في الصراع الفلسطيني الإسرائيلي، عبر إعادة انتهاج سياسة تقوم على محاولة توظيف علاقات تتنامى مع إسرائيل من أجل الاستحواذ على مباركة الولايات المتحدة”.

وأوضحت الصحيفة “تحاول قطر إعادة تبني جني المصالح عبر التحالف مع إسرائيل مرة أخرى، لكن هذه المرة بتوجيه أميركي. والتقى وزير الخارجية القطري الشيخ محمد بن عبدالرحمن آل ثاني بوزير الدفاع الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان في قبرص قبل شهرين، بحسب تقرير إسرائيلي صدر الأربعاء، وسط محاولات لتحقيق اتفاق وقف إطلاق نار بين إسرائيل وحركة حماس في قطاع غزة”.

طهران تتلقى نبأين من أوروبا وأميكا تشدد الضغوط

وفي الشأن الإيراني عنونت صحيفة الحياة “مساعدة أوروبية لإيران ومساعٍ أميركية لتشديد الضغوط” وقالت الصحيفة “تلقت طهران أمس نبأين، أحدهما إيجابي والآخر سلبي، في مرحلة ما بعد انسحاب واشنطن من الاتفاق النووي المُبرم عام 2015. إذ أعلن الاتحاد الأوروبي دفعة أولى من مساعدات مالية لإيران، محاولاً إنقاذ الاتفاق. لكن شركتَي الخطوط الجوية الفرنسية والبريطانية أعلنتا تجميد رحلاتهما إلى طهران، إذ بات مردودهما التجاري معدوماً، بعد العقوبات الجديدة التي فرضتها إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب على ايران وفي سياق تشديد الولايات المتحدة تدابيرها، طالب 16 عضواً جمهورياً في مجلس الشيوخ بطرد إيران من نظام التحويلات المالية (سويفت)، المُشرف على التحويلات المصرفية الدولية.”

موفد أميركي يحمل إلى لبنان ملفات ساخنة

وفي الشأن اللبناني عنونت صحيفة العرب “واشنطن تزيد ضغوطها على لبنان بشأن حزب الله وإيران” وقالت الصحيفة ” قالت مصادر لبنانية مطلعة إن موفد وزارة الدفاع الأميركية روبرت ستوري كاريم الذي يزور بيروت يحمل معه ملفات ساخنة تتعلق بالقرار الأممي رقم 1701 وبمستقبل الاستراتيجية الدفاعية في لبنان، كاشفة عن أن واشنطن ترفع من وتيرة ضغوطها بشأن التزام بيروت بالعقوبات على حزب الله وإيران وأضافت المصادر أن واشنطن المستمرة في دعم الجيش اللبناني تود استطلاع قدرات بيروت على تحسين أدائها الأمني إن لجهة وقف أي تهديد ضد إسرائيل أو لجهة ما تصبو إليه من توسيع لصلاحيات القوات الأممية في الجنوب باتجاه مراقبة الحدود السورية اللبنانية”.

ترامب يحذر من أنهيار مالي في حال عزله

وفي الشأن الأميركي عنونت صحيفة الشرق الأوسط “ترمب يحذر من انهيار مالي إذا عُزل” وقالت الصحيفة “ترمب يحذر من انهيار مالي إذا عُزل” وقالت الصحيفة ” حذر الرئيس الأميركي دونالد ترمب في مقابلة تلفزيونية أمس من أن عزله سيؤدي إلى انهيار الأسواق المالية وقال في مقابلة مع شبكة فوكس نيوز حول سعي الديمقراطيين لإقالته إذا ما حصلوا على الأغلبية في الكونغرس بعد الانتخابات النصفية المقبلة في نوفمبر (تشرين الثاني): «إذا تعرضت للمساءلة أعتقد أن السوق سينهار وأعتقد أن الجميع سيكونون فقراء للغاية». وقال ترمب وهو يشير إلى رأسه «من دون هذا النوع من التفكير سنرى أرقاما لن تصدقها»”.

 

المصدر: وكالات

image_pdf
قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.