وتناولت الصحف العربية الصادرة صباح اليوم عدداً من المواضيع الهامة في المنطقة، ففي الشأن السوري تناولت الصحف تحرير قوات سوريا الديمقراطية للشريط الحدودي مع العراق، وأغتيال مدير مركز البحوث العلمية في مصياف وقتل داعش لأحد رهائن السويداء، إلى جانب تناولها التسوية بين حركة حماس وإسرائيل وسباق رئاسة الحكومة في العراق والأزمة الاقتصادية الإيرانية وغيرها من المواضيع.

قوات سوريا الديمقراطية تحرر الشريط الحدودي مع العراق

وفي الشأن السوري تطرقت الصحف إلى تحرير قوات سوريا الديمقراطية للشريط الحدودي مع العراق، وفي هذا السياق عنونت صحيفة الحياة “«داعش» يفقد التواصل مع فروعه في العراق”، وقالت الصحيفة “أكدت قوات سورية الديموقراطية (قسد) أمس، أنها تمكنت من «تطهير» كل الشريط الحدودي بين سورية والعراق من تنظيم «داعش» الإرهابي بدعم من التحالف الدولي. ما يعني خسارة التنظيم قدرته على التواصل مع فروعه في العراق”.

وأضافت الصحيفة “أعلنت «قسد» أنها «حرّرت الشريط الحدودي السوري العراقي شمال دير الزور بتنسيق مع الجانب العراقي»، لافتة إلى أن المناطق التي حرِّرت «يتم تطهيرها من مخلفات التنظيم الإرهابي». وأفادت في بيان بأنها تمكنت من إنهاء نفوذ التنظيم على الخط الحدودي الفاصل مع العراق، ضمن المرحلة الثانية من حملة «عاصفة الجزيرة، بعد هجوم من ثلاثة محاور تمكنت خلاله من إحراز تقدم كبير بمسافة تقارب 37 كيلومتراً إلى الجنوب الشرقي، في المنطقة الصحراويّة الفاصلة بين بلدة الدشيشة وأقصى شرق نهر الفرات”.

داعش يعدم أول رهينة من السويداء

وفيما يخص الأوضاع في السويداء عنونت الشرق الأوسط “«داعش» يعدم رهينة من السويداء لإجلاء مقاتليه من حوض اليرموك”، وقالت الصحيفة “لجأ تنظيم داعش المتطرف إلى أسلوب الإعدامات مرة أخرى للضغط على المفاوضين بهدف إجلاء مقاتليه من حوض اليرموك … ونفذ التنظيم أول عملية إعدام لرهينة من ضمن الرهائن الدروز الثلاثين الذين أسرهم إثر هجومه الأخير على قرى درزية في محافظة السويداء، حيث تناقل السكان مقاطع فيديو أرسلها التنظيم لعائلة فتى تظهره قبل وبعد إعدامه، وهو ما أثار المخاوف من لجوء التنظيم إلى إعدامات أخرى من ضمن المجموعة بموازاة تعثر المفاوضات بين النظام والوجهاء والروس والتنظيم”.

الروس يقترحون مشاركة مسلحي السويداء في قتال داعش

وفي ذات السياق عنونت صحيفة الحياة “اقتراح روسي لمواجهة «داعش» يقلِق الفصائل المسلحة بالسويداء”، وقالت الصحيفة “كشفت مصادر في المعارضة السورية أن الروس اقترحوا على الفصائل المسلحة المشارَكة في حملة عسكرية يُجهز لها النظام ضد «داعش» في بادية المدينة التي انطلق منها مسلحو التنظيم لمهاجمة قرى السويداء الشرقية قبل نحو أسبوعين … وأشارت مصادر إلى موافقة عدد من الفصائل على المشاركة، بعد ضغوط من شيخ عقل طائفة الدروز الموحدين في سورية حمود الحناوي، شرط انسحاب قوات النظام من المنطقة بعد دحر «داعش»، وانتشار قوة روسية مكانها، فيما ذكرت مصادر أخرى أن «مسألة المشاركة ما زالت قيد البحث خوفاً من إقدام التنظيم على إعدام مزيد من المختطفين والمختطفات والتنكيل بهم»”.

أغتيال  مدير مركز البحوث العلمية لدى النظام

أما فيما يخص أغتيال مدير مركز البحوث العلمية للنظام السوري في مصياف، عنونت العرب “اغتيال مدير مركز البحوث العلمية بسوريا”، وقالت الصحيفة “أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان الأحد عن “اغتيال اللواء في الجيش السوري عزيز إسبر، مدير مركز البحوث العلمية في مصياف بريف حماة الغربي، وذلك في انفجار استهدف سيارته في المنطقة ليل السبت””.

إدلب على صفيح ساخن

وعن الأوضاع في إدلب عنونت القدس العربي “إدلب على صفيح ساخن والفصائل المعارضة ترفض تسليم السلاح”، وقالت الصحيفة “على الرغم من كونها جزءاً من اتفاق خفض التصعيد الموقع عليه في مؤتمر أستانة الرابع، وانتشار 12 نقطة مراقبة تركية فيها، إلا أن تهديدات النظام السوري وتلميحات الروس باجتياح المنطقة، لم تتوقف لحظة، كما ترافقت مع وصول آخر دفعات مقاتلي المعارضة إليها من درعا”.

وأضافت الصحيفة “كما تحدثت تقارير إعلامية عن تقديم الجانب التركي للروس، «ورقة بيضاء» تتضمن تسليم فصائل المعارضة سلاحها الثقيل لتركيا، وإعادة المرافق الحياتية والخدمية وفتح طريق حلب – دمشق، وضمان وقف هجمات النظام المحتملة على إدلب. بيد أن فصائل المعارضة السورية، التي تسيطر على المنطقة، تباينت مواقفها، الرافضة لأي عملية مصالحة أو تسوية مع النظام السوري، وتسليم السلاح الثقيل والمتوسط على غرار باقي المناطق في وسط وجنوب سوريا”.

تسوية متدرجة بين حماس وإسرائيل على طريق التهدئة

وفي الشأن الفلسطيني عنونت صحيفة الشرق الأوسط “«حماس» تسعى إلى اتفاق «متدرج» للتهدئة” وقالت الصحيفة “تسعى قيادة حركة حماس للوصول إلى اتفاق متدرج مع إسرائيل بشأن قطاع غزة يبدأ بوقف المسيرات على حدود القطاع وأي هجمات أخرى بما في ذلك البالونات الحارقة مقابل إلغاء التقييدات الإسرائيلية الأخيرة”.

وأضافت الصحيفة “أبلغت قيادة الحركة، الفصائل الفلسطينية في اجتماع عقد في غزة أمس، أن هذا هو المعروض الآن من دون أي تفاصيل إضافية. وقالت مصادر فلسطينية مطلعة إن الحديث يدور عن تسوية تشمل في البداية رفع القيود عن معبر «كرم أبو سالم» للبضائع، وتوسيع مساحة الصيد في البحر مقابل إنهاء أي هجمات على الحدود، ثم الانتقال إلى اتفاق ثان قد يشمل اتفاق تبادل أسرى وتنفيذ مشاريع كبيرة على طريق إنهاء الحصار”.

تحركات مكثفة في الملف الفلسطيني تعكس تغييرات جذرية

وبدورها صحيفة العرب عنونت “حماس تتطلع لموافقة الفصائل على الاتفاق مع إسرائيل” وقالت الصحيفة “اجتمعت حركة حماس مع فصائل فلسطينية عدة، الأحد، في تحرّك يعكس قرب الإعلان عن تحرك جذري إزاء المصالحة مع فتح، كما يوحي بأن اتفاقاً على هدنة طويلة الأمد بين الحركة وإسرائيل، برعاية مصرية وأممية، بات وشيكاً”.

وأضافت الصحيفة “تطلّب الوصول إلى حلول مغايرة في ملفي المصالحة والهدنة السماح لأول مرة لأعضاء في المكتب السياسي لحماس مطلوبين لإسرائيل، بالدخول إلى قطاع غزة لحضور اجتماع حاسم، يقول مراقبون إنه قد يقرّ إجراءات غير مسبوقة قد تفضي إلى رفع الحصار الذي تفرضه إسرائيل على القطاع”.

إيران تعلن خطة مالية لتخفيف الصرف وتعتقل مسؤول في المصرف المركزي

وفي الشأن الإيراني عنونت صحيفة الحياة “إيران تستبق العقوبات باعتقالات وخطة مالية” وقالت الصحيفة “استبقت السلطات الإيرانية فرض واشنطن اليوم حزمة أولى من العقوبات عليها، بعد انسحاب إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب من الاتفاق النووي المُبرم عام 2015، باعتقال مساعد محافظ المصرف المركزي لشؤون العملات الصعبة، وإعلان خطة لتخفيف قواعد الصرف الأجنبي”.

سعي إيراني للتقرب من السعودية والرياض تلتقط الإشارات الإيجابية

وبدورها صحيفة العرب عنونت “إيران تفتح باباً مع السعودية للتخلّص من الحصار الخانق” وقالت الصحيفة “إيران تفتح باباً مع السعودية للتخلّص من الحصار الخانق” وقالت الصحيفة “تحاول إيران تجنب تبعات عقوبات أميركية خانقة من المنتظر أن تدخل حيز التنفيذ اليوم، من خلال سياسة متناقضة تجاه السعودية، عبر تنفيذ مناورات عسكرية كبيرة في مياه الخليج العربي، في نفس الوقت الذي تحاول فيه التوصل إلى تسوية تبقي مبادرة الرئيس الأميركي دونالد ترامب للحوار قائمة، لكن بطريقة غير مباشرة”.

وأضافت الصحيفة “التقطت السعودية الإشارات الإيجابية الإيرانية، ومنحت لأول مرة منذ فترة طويلة تأشيرة دخول إلى أراضيها لرئيس مكتب رعاية المصالح الإيرانية في مدينة جدة. وأثنت وكالة “إرنا” الإيرانية للأنباء على الخطوة السعودية، ووصفتها بـ”خطوة دبلوماسية إيجابية””.

عصائب أهل الحق تعلن براءتها من أشخاص قاموا بعمليات النهب والسلب

وفي الشأن العراقي عنونت صحيفة العرب “ميليشيا عراقية تواجه فضيحة سلب واغتيال”، وقالت الصحيفة “أعلنت حركة عصائب أهل الحق في العراق براءتها من نحو خمسين شخصاً قالت إنهم استغلوا اسمها لتنفيذ عمليات سلب ونهب واختطاف وابتزاز واغتيال في مناطق متفرقة من بغداد، بهدف الحصول على المال،  ويُنظر إلى مثل تلك العمليات، باعتبارها نتيجة حتمية لتغوّل الفصائل الشيعية التي شاركت في الحرب ضدّ تنظيم داعش، ولا تزال تحتفظ بكلّ عدّتها وعتادها وتضمّ الآلاف من المقاتلين الذين تفيض أعدادهم عن الحاجة في الوقت الحالي، غير أن تزايد اعتماد عناصر الميليشيات على قوّة السلاح لتحصيل الأموال مرتبط أيضاً بشحّ مصادر التمويل وتناقصها”.

انسحاب مرشح ائتلاف النصر من سباق رئاسة الوزراء

فيما عنونت الشرق الأوسط “دفعة لحظوظ العبادي في ولاية ثانية”، وقالت الصحيفة “تلقت حظوظ رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي في ولاية ثانية دفعة قوية أمس، بإعلان مستشار الأمن الوطني فالح الفياض انسحابه من السباق لصالحه”.

ونقلت الصحيفة عن الفياض، القيادي في ائتلاف النصر الذي يقوده العبادي، إن الأخير «هو مرشح ائتلاف النصر لمنصب رئاسة الوزراء في الحكومة المقبلة». وقال الفياض، الذي طرح اسمه مرشحاً للمنصب، في تصريح أمس، إن «جميع الكتل السياسية بانتظار نتائج عملية العد والفرز اليدوي، والمصادقة على النتائج النهائية للانتخابات»، مبيناً أن «الكتل السياسية تجري مجموعة من الحوارات لتشكيل الكتلة الأكبر في البرلمان، ثم تسمية رئيس الوزراء المقبل، لكن هذه الحوارات لم تتبلور إلى اتفاقات لغاية الآن»”.