موقع اممي ثوري ثقافي مناهض للامبريالية ومناصر لقضايا الشعوب حول العالم.

اليوم السابع لمسيرة العودة ” شهيدان و14 جريح

738
image_pdf

تواصل قوات الاحتلال الصهيوني، ولليوم السابع على التوالي، قمع المشاركين في فعاليات مسيرة العودة الشعبية التي انطلقت منذ يوم الجمعة الماضي في ذكرى يوم الأرض الخالد، في المناطق الشرقية لقطاع غزة ، وأفادت وزارة الصحة في قطاع غزة، اليوم الخميس، بأن حصيلة الأحداث الميدانية لمسيرة العودة الشعبية لليوم، هي “ارتقاء شابين وإصابة 14 آخرين”.

وأوضح الناطق باسم وزارة الصحة، أشرف القدرة، أن حصيلة الأحداث جاءت كالتالي: شهيدين و14 اصابة بجراح مختلفة بالرصاص الحي وقنابل الغاز المباشرة (2 شرق جباليا و8 شرق غزة و1 شرق البريج و2 شرق خانيونس و1 شرق رفح)، و30 حالة اختناق بالغاز المسيل للدموع تم علاجهم ميدانيًا، بدورها، قالت هيئة حقوقية فلسطينية، إن قوات الاحتلال تستخدم أسلحة محرّمة ضد التجمعات السلمية للمتظاهرين، قرب حدود قطاع غزة، وأضاف عصام يونس، المفوض العام للهيئة المستقلة لحقوق الإنسان‎، خلال مؤتمر صحفي، اليوم الخميس، في غزة “تشير المعلومات إلى استخدام قوات الاحتلال أسلحة محرمة دوليًا كالرصاص المتفجّر بهدف إحداث أكبر قدر من الإعاقات لدى المتظاهرين المشاركين بمسيرات العودة”.

وأكد أن قوات الجيش الصهيوني “تعمّدت قتل المواطنين من خلال استهدافهم بشكل مباشر، حيث يتضح ذلك من خلال الإصابات في الجزء العلوي من الجسد، وتحديدًا الرأس والرقبة والصدر”، مُحذرًا من مواصلة “الجيش الإسرائيلي استخدام القوة المفرطة بحق المتظاهرين السلميين قرب حدود غزة”، كما ودعا يونس “مجلس حقوق الإنسان والمنظمات الحقوقية الدولية، لتحمل مسؤولياتها القانونية والإنسانية ومنع الانتهاكات الإسرائيلية بحق المدنيين”، مُشدّدًا على أن “المشاركة في المسيرات السلمية هو أمر مشروع”، هذا ويقمع الجيش الصهيوني مسيرة العودة بشكلٍ يومي، ما أسفر عن استشهاد 21 فلسطينيًا، وإصابة أكثر من 1500 آخرين برصاص قواته منذ الجمعة الماضي.

 

المصدر : وكالات 

image_pdf
قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.